القائمة الرئيسية

الصفحات

 


  • جنس ثعلب الماء الدّوري


جنس ثعلب الماء الدوري (Neovison) هو جنس يضم نوعين من الثعالب المائية المعروفة باسم ثعلب الماء الدوري الأمريكي (Neovison vison) وثعلب الماء الدوري الأوروبي (Neovison macrodon). في السابق، كان هذا الجنس يُعرف بجنس Mustela، ولكن تم تعديله في وقت لاحق ليشمل هاتين الأنواع الخاصتين به.




ثعلب الماء الدوري الأمريكي هو نوع يعيش في أمريكا الشمالية وشمال أمريكا الوسطى. يتميز بفروه الكثيف والحريري ذو اللون البني الداكن إلى الأسود، وعند بلوغه يصل طول جسمه إلى حوالي 60-70 سم. يتغذى على مجموعة متنوعة من الحيوانات المائية مثل الأسماك والضفادع والقشريات.

أما ثعلب الماء الدوري الأوروبي، فهو نوع مهدد بالانقراض يعيش في بعض مناطق أوروبا مثل روسيا وبيلاروسيا وأوكرانيا. يتميز بفروه الكثيف والحريري ذو اللون البني الغامق، ويعتبر ثعلب الماء الدوري الأوروبي من الثدييات المائية الأكبر حجمًا في أوروبا.

يشترك كلا النوعين في قدرتهما على السباحة والغوص بشكل ممتاز، وتعتبر فروتهما المائية طبقة حاجزة تحميهما من البرودة وتمكنهما من التحرك بسلاسة في الماء.


  • جنس ثعالب ماء العالم الجديد


ثعالب ماء العالم الجديد (Lontra) هو جنس يضم مجموعة من الثعالب المائية الموجودة في الأمريكتين، بما في ذلك ثعلب الماء البحري (Lontra felina) وثعلب الماء النهري (Lontra canadensis).

ثعلب الماء البحري هو نوع يعيش على السواحل الصخرية والجزر في المحيط الهادئ، من جنوب كاليفورنيا إلى جنوب تشيلي. يتميز بفروه الكثيف واللامع ولونه البني الداكن إلى الأسود، وهو متخصص في الصيد في المياه البحرية ويتغذى على الأسماك والقشريات والرخويات.

أما ثعلب الماء النهري، فهو نوع يعيش في الأنهار والبحيرات في شمال وجنوب أمريكا الشمالية. يتميز بفروه الكثيف ولونه البني الداكن والأجزاء السفلى اللون البني الفاتح. يتغذى ثعلب الماء النهري على الأسماك والقشريات والحيوانات الصغيرة الأخرى.

يتمتع ثعالب ماء العالم الجديد بقدرة على السباحة الجيدة والغوص، ولديها قوائم قدم مُجهزة بأظافر حادة تساعدها في السباحة والصيد تحت الماء. تُعتبر هذه الثعالب أهم أعضاء النظام البيئي المائي حيث تلعب دورًا مهمًا في تنظيم توازن الأنظمة البيئية المائية وتأثيرها على توازن التجمعات الحيوية الأخرى في المياه العذبة والبحار.


  • ثعلب ماء الأنهار الشّماليّة


ثعلب الماء الأنهار الشمالية (North American river otter)، المعروف أيضًا باسم القضاعة الشمالية، هو نوع من ثعالب الماء يعيش في أنهار وبحيرات شمال أمريكا. يُعتبر ثعلب الماء الأنهار الشمالية أحد أنواع الثعالب المائية الأكثر شيوعًا في أمريكا الشمالية.

يتميز ثعلب الماء الأنهار الشمالية بجسمه الطويل والمتناسق، وفروه الكثيف واللامع. يكون لون فراء الأفراد البالغة عادة بني داكن إلى بني فاتح على الجزء العلوي من الجسم وبطن أبيض. كما يتميز بوجود ذيل طويل وقوائم قدم مجهزة بأظافر حادة.

ثعلب الماء الأنهار الشمالية يعيش بشكل رئيسي في الأنهار العذبة والبحيرات والمستنقعات القريبة من المياه. يتغذى على مجموعة متنوعة من الحيوانات المائية والبرية، بما في ذلك الأسماك والقشريات والرخويات والضفادع والثدييات الصغيرة.

يعد ثعلب الماء الأنهار الشمالية حيوانًا مائيًا ماهرًا وسباحًا ماهرًا جدًا. يستخدم قدميه الخلفيتين وذيله للتحكم في الحركة في الماء، ويمتلك فقاعات هوائية في فروه تساعده على الطفو والغوص لفترات طويلة. كما يتمتع بقدرة على السباحة بسرعة تصل إلى 11 كيلومترًا في الساعة.

ثعلب الماء الأنهار الشمالية يلعب دورًا مهمًا في النظام البيئي المائي، حيث يساهم في توازن التجمعات الحيوية المائية ويؤثر على تنوع الأنواع الأخرى في المياه العذبة.


  • ثعلب ماء البحار


ثعلب الماء البحار (Sea otter) هو ثديي مائي ينتمي إلى عائلة الثعالب ويعيش في المحيطات الباردة والمياه الساحلية في المناطق الشمالية للمحيط الهادئ، بما في ذلك سواحل ألاسكا وكندا وروسيا والولايات المتحدة.

ثعالب الماء البحار لديها جسم ممتلئ مع فرو كثيف وناعم يساعدهم على العزل الحراري في المياه الباردة. لديهم أذنان صغيرتان وعيون كبيرة. يتغذى ثعلب الماء البحار بشكل أساسي على الحيوانات البحرية مثل الأسماك والقشريات والرخويات، ويعيش في المياه الضحلة بالقرب من الساحل ويستخدم حجارة أو أعشاب بحرية لفتح صدفات الرخويات للوصول إلى اللحم.

يعتبر ثعلب الماء البحار حيوانًا اجتماعيًا ويعيش في مجموعات صغيرة تسمى العائلات أو القطعان. يتميزون بالذكاء والمرونة في استخدام الأدوات والقدرة على الغوص بشكل ممتاز. يعتبر ثعلب الماء البحار جزءًا هامًا من النظام البيئي البحري ويساهم في الحفاظ على توازن الأحياء المائية.

يعاني ثعلب الماء البحار من تهديدات عديدة تشمل الصيد المفرط وفقدان موائلهم الطبيعية والتلوث البحري. تم اعتبارهم مهددة بالانقراض في الماضي، ولكن بفضل جهود الحماية والتربية في الأسر، تم استعادة بعض الأعداد في بعض المناطق، ومع ذلك مازالت تعتبر مهددة وتحتاج إلى حماية وإدارة فعالة للحفاظ على وجودها واستدامتها في المستقبل.


تعليقات

التنقل السريع